بالفيديو.. أم تحتفظ بجثة ابنها لمدة 18 عامًا

بواسطة الميديا توداي بتاريخ الأربعاء، 11 سبتمبر، 2013 | 5:16 م


شاهد المزيد من المواضيع والصور 

فقط أضغط على الصور المعلقة يمين ويسار الموقع


قامت أم جورجية بتحنيط نجلها الذي توفي قبل 18 عامًا عن طريق الكحول ووضعت جثته في الطابق السفلي من البيت بهدف تحقيق أمنيته في كسب حب والده الذي تركه صغيرًا.

الأم "تسيوري كفاراتسخيليا" احتفظت بجثة نجلها جوني باكارادزي، في تابوت خشبي أسفل منزل العائلة في جورجيا شرق أوربا، ليقوم أفراد العائلة بزيارته من خلال نافذة صغيرة.

وذكر موقع "الديلي ميل" البريطاني أنه رغم وفاته عام 1995، ظلت جثة جوني البالغ من العمر (22 عامًا) محنطة بشكل جيد فإن جثته بدأت تتحلل مؤخرًا بسبب عجز والدته عن منحه الاهتمام اليومي.



من فضلك



0 التعليقات:

إرسال تعليق