المشهد الأخير فى يورو 2012

بواسطة الميديا توداي بتاريخ الأحد، 1 يوليو 2012 | 9:27 ص

الاسبانى و الايطالى على بعد خطوات من رفع كاس اليورو



يقف المنتخبان الاسباني والايطالي على عتبة التاريخ اليوم عندما يلتقيان في المواجهة النهائية لبطولة يورو 2012، حيث يتطلع الماتادور الى تحقيق انجاز غير مسبوق بالفوز بثالث بطولة كبرى على التوالي بعد يورو 2008 ومونديال 2010 فيما يأمل الازوري بتحقيق اللقب بعد 44 عاما غاب فيه الكأس الاوروبي عن خزائن العاصمة روما حيث كانت آخر بطولة للازوري عام 1968 عندما استضاف البطولة على ارضه.

الفريقان الاسباني والايطالي قدما ما يكفي من قرابين للوقوف على مذبح البطولة اليوم فهما الاجدر والاحق بعد ان شقا طريقيها باقتدار وثبات وخاصة المنتخب الايطالي الذي ابهر الجميع بأدائه رغم انه حضر للبطولة بعيدا من الترشيحات.
اما المنتخب الاسباني فواجه موجة من الانتقادات خاصة مدربه ديل بوسكي من خلال فكرته المثيرة للجدل باللعب بدون راس حربة لكنه رغم ذلك نجح بالوصول الى هذه المحطة التي تعتبر كافية للرد على منتقديه.

في المشهد الاخير ستسكب دموع وتصدح حناجر والاكيد ان البطل يستحق لحظة العناق مع الكأس والتوشح برداء الفخر فبين روما ومدريد ستكون هناك مسافة كافية لمتابعة لقاء نهائي مثير.

0 التعليقات:

إرسال تعليق