اجتماع المشير حسين طنطاوى، بالرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسى، والدكتور كمال الجنزورى

بواسطة الميديا توداي بتاريخ الاثنين، 25 يونيو، 2012 | 9:53 ص

مرسى يشكر المجلس العسكرى على إدارته الحكيمة للبلاد خلال المرحلة الانتقالية.. المشير طنطاوى: القوات المسلحة ستقف مع الرئيس الشرعى المنتخب بإرداة الشعب وستتعاون معه لاستقرار البلاد وإعلاء دولة القانون






التقى الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية المشير حسين طنطاوى القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة والفريق سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة وعددا من أعضاء المجلس، بمقر الأمانة العامة لوزارة الدفاع.


وفى بداية اللقاء أكد الرئيس محمد مرسى على عميق شكره للقوات المسلحة كما قدم تحية إجلال وتقدير للمجلس الأعلى للقوات المسلحة على إدارته الحكيمة للبلاد خلال الفترة المنقضية التى حمت مصر من العديد من الأخطار، واحترمت خلالها الإرادة الشعبية للشعب المصرى العظيم، الذى قام بثورة 25 يناير من اجل رفع الظلم وتحقيق الحرية والعدالة الاجتماعية.


وأثنى الرئيس محمد مرسى على القوات المسلحة فى إدارتها للعملية الانتخابية، بمنتهى الشفافية مما أخرجها فى أزهى صور الديمقراطية، والنزاهة التى أتت بأول رئيس مدنى للبلاد، من خلال انتخابات شرعية ونزيهة تمت بمنتهى الشفافية.


وأكد المشير طنطاوى خلال اللقاء أن القوات المسلحة منذ بداية الثورة حددت هدفها فى حماية المصلحة العليا للبلاد، وإعلاء مبدأ الحرية للشعب المصرى الذى ثار من أجل الكرامة وتحقيق العدالة، وأنها كانت وستظل تقف على مسافة متساوية من كافة القوى والتيارات السياسية، موضحا أن القوات المسلحة ستقف مع الرئيس الشرعى المنتخب بإرداة الشعب وستتعاون معه من أجل استقرار البلاد وإعلاء دولة القانون.


وأضاف المشير طنطاوى أن مصر دولة عريقة يمتد تاريخها عبر آلاف السنين أركانها راسخة بإرادة شعبها الحر الذى يقف دائما وراء رئيسه الشرعى وجيشه الحامى، أمام كل العقبات والظروف.


وقدم أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة التهنئة للرئيس على انتخابه كأول رئيس مدنى منتخب للجمهورية الثانية، مؤكدين أن ذلك الاختيار هو الخطوة الأولى نحو الديمقراطية التى نسعى إليها جميعا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق